Archive for فبراير, 2011

و فعلتها الجزيرة…


 

أدرجت اليوم ليبيا تحت ظلم البند السابع لمنظمة الأمم المتحدة ضد المسلمين… ثورة في ليبيا ؟؟؟ آخر ما كنا ننتظر، و نحن جيران ليبيا. لا نصدق ما يحدث عند جيراننا إلى حد الآن، بعضنا مذهول و حق له أن يذهل، فكيف لبلد لم يعرف الثورات منذ أكثر من أربعين عاما أن يثور؟ و على ماذا يثور الليبي؟

هل سمعتم عن ليبي انتحر حرقا كما يحصل في كثير من البلدان المجاورة لليبيا، و لو على سبيل الدعاية؟

هل قتل ليبي تحت التعذيب كما حدث مع خالد سعيد رحمه الله في مصر؟

هل سمعتم عن أزمة سكن في ليبيا؟

أزمة بطالة؟

هل سمعتم عن ذل و مهانة في ليبي ؟

هل هاجر الليبيون في قوراب الموت يشقون عباب البحر، شبابا، رجالا و نساء، بل حتى الشيوخ عندنا يهاجرون نحو أوروبا يدفعون أرواحهم رخيصة، همهم الوحيد التخلص من الفساد المالي و البطالة التي تخنق البلاد و العباد؟

هل سمعتم عن عزوف الشباب الليبي عن الزواج بسبب غلاء المهور؟

 

و نحن نقتسم معها الحدود نسمع عنها مرارا و نعرف عنها أنها تقسم سنويا على أبناء الشعب نصيبه من البترول، فردا فردا، زنقة زنقة. بل إن المولود في العائلة ينال حصته السنوية من تقسيم الأرباح و لو ولد في آخر يوم من الشهر الأخير من السنة. و هذا ما سمعناه ممن ذهبوا إلى ليبيا و أعاده مرارا و تكرارا على آذاننا المعارضون لنظامنا الفاسد في حوارات قناة الجزيرة الصاخبة و الذين إلى عهد قريب كانوا يقارنون بيننا، في قناة الجزيرة، هي قناة الجزيرة لا غير؟؟؟

لقد قاطعت المذيعة في حصة منبر الجزيرة شابا جزائريا في حصة تتحدث عن قوارب الموت قائلة :” ليبيا بلد نفطي مثل الجزائر، هل يخاطر الليبيون بأنفسهم كما يخاطر الجزائريون؟ لم نسمع عن شاب ليبي واحد قام بهذا العمل، لماذا الجزائر؟ قد أتفهم التونسيين و المغاربة و حتى الأفارقة لكن الجزائر…أمر غريب…” كان هذا شهورا قليلة فقط قبل ثورة تونس. و ذات الصحفية تتحدث اليوم عن القهر و الفساد في ليبيا طيلة عقود من الزمن؟؟؟؟؟

 

سبحان الله، لقد كان أقارب لنا في العام الماضي في عمرة بالأراضي المقدسة و كان جيرانهم أناس ليبيون طيبون للغاية، لدرجة أنهم كانوا يخرجون معا للصلاة و للتسوق أيضا، فلاحظت قريبتنا تعجب الأخت الليبية من المشتريات الكبيرة التي قامت بها. قالت الأخت الليبية رغم أن الأسعار نار إلا أنك تشترين و بهذه الكمية؟ فردت القريبة، ما من نار أبدا نحن عندنا الأسعار أكثر منها بأضعاف. فكادت تصرخ الأخت الليبية و قالت أكثر من هذه؟ نحن إذا في رحمة من الله و منة.

         و من الزائرين من قال بأن المواطن الليبي له الحق أن يركب سيارة الأجرة التي أوقفتها أنت لأنه في بلده و له الأولوية في كل شيء. و منهم من استثمر و لما صار غنيا أراد أن يعود إلى بلاده فصادر النظام ماله و أملاكه لأنها ملك للشعب الليبي.  و لو كانت دولتنا لتركت الأجنبي ينهب و يحول الملايير دون أن يكلمه أحد مثلما تفعل الشركات الأجنبية في بلادنا.

         و كثيرة هي الحكايا الإيجابية التي نسمعها بين الفينة و الأخرى عن الشعب الليبي، بل و سمعناها من قناة الجزيرة ذاتها التي تعوي ليل نهار، اليوم عن الأذى الذي لحق بالليبيين طيلة أربعين عاما… و كان حري بها أن تدعو للحوار بين طبقات الشعب، أن تحقن الدماء، أن تتحقق من صحة الفيديوهات التي تنشرها، أن لا تدعو جهارا نهارا السفير الليبي في طهران بالاستقالة، ألا تطمس الحقائق عن الشعوب المجاورة كي لا تزرع الضغينة بين الشعوب المسلمة لأنها لن تزرع إلا النار و الدمار…

و في الأخير نقول من كانت ثورته لله و رسوله فإن ثورته لله و رسوله.

و من كانت ثورته لجزيرة تشكره أو عرب يفخرون به فإن ثورته لما ثار له.

اللهم ارحم موتانا و داوي جرحانا و أقبلهم عندك يا رب العالمين.

اللهم انصر الشعب الليبي على الطاغية الذي تجبر و لم يلين لشعبه،

اللهم انصر الشعب الليبي على أمريكا و شركة بلاك ووتر الإجرامية يا رب العالمين.

 

 

Advertisements

28 فبراير 2011 at 0 h 07 min أضف تعليق

بعيدا …بعيدا عنكم بني البشر…


 

لقد اتخدت لي معزلا في القمر

بعيدا …بعيدا عنكم بني البشر

لقد اخترت أرضا بلا شجر

أرض كلها صحاري و حجر

حجر…لعل منها الماء يتفجر

أو تهبط من خشية القادر المقتدر

أما أنتم فلا رابطة دم أو دين تحرككم… لا أثر؟؟؟

لا دين يردعكم و لا حتى سقر

24 فبراير 2011 at 22 h 40 min أضف تعليق

أين كانت تويتر و فيس بوك؟


 

إن المتصفح لشبكة الأنترنت، يعلم جيدا أن المعلومة التي يريد لها أعداء الله أن تمر بسرعة البرق تمر كما يحلو لأعداء الله أن تمر، و قد يشارك بعض المسلمين دون قصد في نشر هذه المعلومات دون تريث أو تبين كما امرنا الله عز وجل، في كتابه الكريم.

فقد بحثت أياما عن مصدر غربي “موثوق ” لدى غيرنا من الناطقين بالإنجليزية و الفرنسية للخبر الذي مفاذه أن الصهاينة زودوا نظام مبارك بالأسلحة في الأيام الأولى من الثورة فلم أعثر، إلا على مواقع أخبار شيعية للأسف لا يصدقها حتى بنوا جلدتنا من المسلمين.

 و ابحث عن مصدر “موثوق” لديهم كذلك كي يخبرك بأن انفجار كنيسة القديسين بالإسكندرية كان مؤامرة من قبل النظام المصري كي يلعب لعبة قذرة يستعمل فيها ما يسمى بالصراع المسيحي الإسلامي حتى يمد عمر حكمه و توريثه.

 

و لي تجربة خاصة في مدونة باللغة الإنجليزية، حيث كتبت كلمات لا أعتبرها شعرا أبدا، عن الطفل الغزاوي إبراهيم عواجة، الذي مزقته مدفعية صهيونية فطفقت أمه و اخته يجمعان أحشاءه كي لا يفقدانه…

فبمجرد أن نشرت الكلمات، فإذا بها تحذف من الموقع و دون سابق إنذار! حدث ذلك مع دعاة الحرية و من يسوقون لنا الديمقراطية أو الديموكراسي و التي فهمها حكامنا جيدا : أديموا الكراسي و أقتلوا من صدع رأسي…

         و إذا ما طرحت سؤالا في موقع ياهو أسئلة و كانت تضرب الصهاينة في الصميم فإن سؤالك يحذف مباشرة، فتشعر و أنت في عالم شاسع واسع بان هناك من يراقبك من كل صوب، و يتحين الفرص ليغلق فمك، أي أن الحرية وهما صارت فاندثرت.

و أن تسخر الجزيرة كامل قوتها للثورة التونسيين الأحرار القائمة ضدد حبيب الصهاينة، و أن تساند الثوار المصريين الأحرار ضد مبارك ليفني فهذا أغرب من أن يصدق؟؟؟؟

و من يصدق أن موقع تويتر و فيس بوك الصهيونيان يتيحان الإتصال للثوار دون أنترنت؟؟؟

و هل من سيحكم الشعوب الثائرة بعد الثورة حاكم عادل، ترضاه الشعوب؟ أم أن ما ينالها هو الموت ذلا تحت وطأة حاكم عميل ثم الموت تحت ناره إذا ثاروا ثم تسلم عميل آخر للحكم، من عميل إلى عميل و من خائن إلى خائن…مخدر جديد يسكن الشعوب، و قناة تضخم الصورة تضخيما كبيرا كي ينخدع الثائر فيفرح و يسكت إلى أجل غير مسمى.

أين كانت الجزيرة التي خصصت دقائق معدودات لمقتل المسلمين من جماعة بوكو حرام بنيحيريا بدم ابرد من بارد؟ أين كان الإمام المفتي آنذاك؟ أين كانت تويتر و فيس بوك؟ و ماذا تريد الجزيرة من الشعوب العربية و الإسلامية؟

 

21 فبراير 2011 at 0 h 11 min أضف تعليق

عدد هام من الأدوية الموضوعة تحت المراقبة لخطورة تأثيراتها الجانبية.


 

القائمة التالية تضم 77 دواءا تحت المراقبة من قبل الشركة المصنعة، نظرا للإشتباه بتسببه لأخطار جانبية تؤثر على الصحة.

اللهم شافنا و شافي مرضى المسلمين و عافنا وعافي مرضى المسلمين و اجعل كل ما يصيبنا في سبيلك يقربنا منك يا ربنا، يا أرحم الراحمين.

و الويل كل الويل لأمة تعالج بغير دوائها و تضرب بغير سلاحها.

 

Médicaments de A à E

  • Actos (pioglitazone) : traitement du diabète de type 2
  • Alli (orlistat) : perte de poides chez l’adulte en surpoids avec IMC sup à 28 et accompagné d’un régime hypocalorique.
  • Arcoxia (étoricoxib) : Arthrose, Polyarthrite Rhumatoide, crise de goutte, arthrose du genou et de la hanche.
  • Arixtra (fondaparinux sodique) : Prévention des évenements thromboemboliques veineux en chirurgie orthopédique, chirurgie abdominale, chez un malade alité pour une affecion médicale aigue, traitement del’angor instable ou de l’infarctus du myocarde sans su décalage ST, traitement de l’IDM avec sus décalage ST, extension d’indication dans les thromboses.
  • Bleu Patente V : Repérage des vaisseaux lymphatiques et des territoires artériels, Repérage du ganglion sentinelle avant la biopsie chez les patientes ayant un cancer du sein opérable.
  • Byetta (éxénatide) : Diabéte de type 2
  • Celance (pergolide) : Maladie de parkinson
  • Cervarix (vaccin anti-HPV) : Vaccin contre les lésions précancereuses, cancer du col et verrue génitales à HPV 6,11,16 et 18.
  • Champix (varénicline) : Sevrage tabagique
  • Cimzia (certolizumab pegol) Polyarthrite rhumatoide sévère de l’adulte sévèreà modérée seul ou en association au métothrexate.
  • Colokit (phosphate de sodium, comprimés) : Préparation colique
  • Cymbalt (duloxétine) : Episodes dépressifs majeurs, douleurs neuropathiques diabètiques périphériques et troubles d’anxiété généralisée.
  • Dextropropoxyphène (Di-antalvic, Propofan et génériques) : Traitement de la douleur d’intensité modérée à sévère, ne cédant pas aux antalgiques périphériques seuls
  • Efient (prasugrel)
  • Ellaone (ulipristal) : Contraception d’urgence
  • Equanil, méprobamate Richard : Aide au sevrage tabagique chez le sujet alcoolo dépendant lorsque le rapport bénéfice/risque des benzobiazépines ne parait pas favorable.
  • Exjade (déférasirox) : traitement de la surcharge en fer secondaire à des transfusions fréquentes( bétathalassémie).

 

Médicaments de F à L

  • Fentanyl cp ou spray nasal ( Effentora, instanyl, abstral)
  • Ferristat (fer dextran)
  • Fonzylane et génériques (buflomédil)
  • Galvus (vildagliptine)
  • Gardasil (vaccin anti-HPV)
  • Glivec (Imatinib)
  • Hexaquine et médicaments contenant de la quinine
  • Intrinsa (testostérone)
  • Isentress (raltégravir)
  • Isotrétinoïne et génériques
  • Janumet (sitagliptine, metformine)
  • Januvia (sitagliptine)
  • Ketum et génériques (kétoprofène topique)
  • Lantus (insuline glargine)
  • Levothyrox et génériques (levothyroxine)
  • Lipiocis (esters éthyliques d’acides gras iodés (iode 131) de l’huile d’oeillette)
  • Lyrica (prégabaline)

 

Médicaments de M à R

  • Mépronizine (méprobamateacéprométazine)
  • Meopa (oxygène, protoxyde d’azote)
  • Méthadone AP-HP sirop et gélules
  • Méthylphénidate (Ritaline, concerta,quasym)
  • Minocycline (Mynoc ine et génériques)
  • Multaq (dronédarone)
  • Nexen (nimésulide)
  • Nitrofurantoine (FURANDATINE FURADOÏNE MICRODOÏNE)
  • Noctran (acépromazine, acéprométazine, clorazépate)
  • Onglyza (saxagliptine)
  • Orencia (abatacept)
  • Parlodel et génériques (bromocriptine)
  • Pedea (ibuprofène injectable)
  • Pholcodine et spécialités
  • Pradaxa (dabigatran)
  • Praxinor (théonédraline / caféine)
  • Prevenar 13 (7 sérotypes)
  • Primalan (méquitazine)
  • Procoralan (ivabradine)
  • Protelos (ranélate de strontium)
  • Protopic (tacrolimus)
  • Revlimid (Lénalidomide)
  • Rivotril (clonazépam)
  • Roacterma (tocilizumab)
  • Rohypnol (flunitrazépam)

 

Médicaments de S à Z

  • Soriatane (acitrétine)
  • Stablon (tianeptine)
  • Stelara (ustekinumab)
  • Stilnox et génériques (zolpidem)
  • Subutex et génériques (buprenorphine)
  • Thalidomide celgene *TOCTINO (alitrétinoïne)
  • Tramadol (spécialités en contenant)
  • Trivastal (piribédil)
  • Ysabri (natalizumab)
  • Valdoxan (agomélatine)
  • Vastarel (trimétazidine)
  • Vfend (voriconazole)
  • Victoza (liraglutide)
  • Xarelto (rivaroxaban)
  • Xyrem (oxybate de sodium)
  • Zypadhera (olanzapine)
  • Zyban (chlorhydrate de bupropion)
  • Zyvoid (linézolide)

Sources Afssaps

 

 

20 فبراير 2011 at 22 h 52 min أضف تعليق

الحاج و القرد


 

يحكى أنه في بلاد من بلاد المسلمين, كان المرء إذا ما قصد الحج عليه أن يجمع ثلاث عشرة ورقة من المال. و هو المبلغ تماما الذي جمعه أحدهم ليحج.

و لكن ما إن ركب السفينة حتى هجم عليه قرد من بين آلاف الركاب و انتزع منه محفظته ثم صعد إلى أعلى سارية و فتح المحفظة و ابتسم في وجهه وبدأ يقوم بشيء أذهل الحضور جميعهم.

لقد أخرج ورقة من المال فنظر إليها مليا ثم رمي بها إلى صاحب المحفظة. ثم أخرج أخرى و حدق في وجهه ثانية لكن هذه المرة عوض أن يلقيها إليه ألقاها في البحر. و هكذا دواليك إلى أن أتم سبعة في البحر و ست عند صاحب المحفظة.

تعجب الناس مما شاهدوا و كان صاحب المحفظة أشدهم ذهولا, فما إن وصل الحجاز قصد شيخا من شيوخ الفتوى و استفتاه فيما حصل معه.

فسأله الشيخ عن عمله. فأجابه بأنه يبيع اللبن, فقال له الشيخ:

–        ألست تخلط الحليب باللبن؟ فطأطأ الرجل رأسه و أجابه قائلا :

–         نعم أفعل. فرد الشيخ: 

–        هو مال حرام , جاء من الماء فأعاده الله إلى الماء.

     

       المصدر: عن حصة تلفزيونية للداعية عمر عبد الكافي

     

19 فبراير 2011 at 19 h 59 min أضف تعليق

البركة و المال


 

قديما , يحكى أن رجلا كان يتقاضى خمسة دنانير في الشهر, و بحكم كثرة عياله و مصاريفه لم تكن تكفيه لسد حاجاته و حاجات أسرته التي يعول. فما كان منه إلا أن شكى حاله لشيخ المسجد فأجابه الشيخ بأن يطلب من رب العمل أن يدفع له بدلا من الخمس دنانير, أربعا و أن يتريث لمدة شهرين أو ثلاث ثم يخبره بما حصل معه.

دون أن يناقش الرجل الأمر أخبر صاحب العمل بالطلب الغريب. و بعد أشهر عاد للإمام يشكي حاله من جديد فطلب منه أن يعود إلى صاحب العمل و أن يطلب منه أن يدفع ثلاث دنانير بدلا من الأربع ثم ليتريث بعدها أشهرا ثم يخبره ما حصل معه.

و دون نقاش دهب الرجل ليعلم صاحب العمل بالطلب الأغرب. و بعد أشهر قليلة أسرع الرجل إلى الإمام يقبل يده و يشكره إذ أنه صار أحسن بكثير من الأول بل و صار قادرا على يدخر مالا لنوائب الدهر. و لكنه أصر أن يعلم سر ما حصل له.

أخبره الشيخ أن مقابل جهده الذي كان يبدله هو بالضبط ثلاث دنانير لا أكثر, فإن زاد فوقها شيئا لن يكون سوى ربا يجر عليه الفقر و الهموم و كل ما يتوعد الله سبحانه وتعالى آكلي الربا من خزي في الدنيا و الآخرة.

       المصدر: عن حصة تلفزيونية للداعية عمر عبد الكافي

 

 

19 فبراير 2011 at 19 h 54 min أضف تعليق

ما فائدة البلوى في حياة المرء؟


 يحكى أن رجلا صالحا تزوج امرأة صالحة. و بعد ستة أشهر من السعادة و الهناء طلبت المرأة الطلاق. فتعجب الرجل و حاول معها مرارا كي تعدل عن قرارها لكنها أصرت دون أن تخبره بالسبب, فما كان من المسكين إلا أن ركب دابته مرافقا إياها إلى بيت أهلها.

و في الطريق هوى الرجل من أعلى دابته فانكسر, فأخذه بعض الرفاق إلى بيته حيث اعتنت به الزوجة لمدة أشهر حتى شفي تماما.

و لما تمكن من الوقوف طلب من زوجته أن تعد نفسها ليأخذها كما طلبت إلى بيت أبيها فيطلقها. فما كان من المرأة إلا أن رفضت و قالت:

عشت معك ستة أشهر فرح و مرح لم تصب فيها بمصيبة و لا مرض و لا حتى حمى خفيفة. أتدرى ما عنى ذلك لي؟ انك بعيد عن الله و الله عز و جل لا يحبك فلا يبتليك كي  يخفف ذنوبك. أما و قد أصابك فصبرت ثم احتسبت، ايقنت الآن أن الله يحبك إذ ابتلاك و تحبه فصبرت، فلا حاجة لي بطلاق الآن.

       المصدر: عن حصة تلفزيونية للداعية عمر عبد الكافي

 

يبتليك الله لأنه يحبك، ألسنا نفعل ذات الشيء مع الوالدين و الإخوة في البيت؟ و لله المثل الأعلى، فكلما تقبلوا منا و ردوا ردا جميلا ارتحنا بل و فرحنا و الله شكرنا و حمدنا. فلا تجزع من البلاء و الله إنه نعم العطاء من رب السماء، و كن فرحا بما أنعم الله عليك، شاكرا…ذاكرا، فمهما طال عمرك ، و امتدت سنوات الحياة أمامك،  فأنت لا محالة ميت و عائد إلى ربك، جنة تنتظرك أم نار تلتهمك و ياليتها تلتهمك فتقضي عليك أبدا…هيهات هيهات.

 

19 فبراير 2011 at 19 h 50 min أضف تعليق

تدوينات أقدم


الزهراء

مرحبا بكم

أجمل ما في حرية الانترنت أنها في غيبة الرقيب البشري .. لتعرف حصتك من النبل ونصيبك من الطهاره !!

لا يوجد المستحيل إلا في عقل من قال : ” مستحيل‼”

قادمون يا قدس

قادمون يا قدس

أحدث التدوينات

weblog
Please do not change this code for a perfect fonctionality of your counter weblog