ما فائدة البلوى في حياة المرء؟

19 فبراير 2011 at 19 h 50 min أضف تعليق


 يحكى أن رجلا صالحا تزوج امرأة صالحة. و بعد ستة أشهر من السعادة و الهناء طلبت المرأة الطلاق. فتعجب الرجل و حاول معها مرارا كي تعدل عن قرارها لكنها أصرت دون أن تخبره بالسبب, فما كان من المسكين إلا أن ركب دابته مرافقا إياها إلى بيت أهلها.

و في الطريق هوى الرجل من أعلى دابته فانكسر, فأخذه بعض الرفاق إلى بيته حيث اعتنت به الزوجة لمدة أشهر حتى شفي تماما.

و لما تمكن من الوقوف طلب من زوجته أن تعد نفسها ليأخذها كما طلبت إلى بيت أبيها فيطلقها. فما كان من المرأة إلا أن رفضت و قالت:

عشت معك ستة أشهر فرح و مرح لم تصب فيها بمصيبة و لا مرض و لا حتى حمى خفيفة. أتدرى ما عنى ذلك لي؟ انك بعيد عن الله و الله عز و جل لا يحبك فلا يبتليك كي  يخفف ذنوبك. أما و قد أصابك فصبرت ثم احتسبت، ايقنت الآن أن الله يحبك إذ ابتلاك و تحبه فصبرت، فلا حاجة لي بطلاق الآن.

       المصدر: عن حصة تلفزيونية للداعية عمر عبد الكافي

 

يبتليك الله لأنه يحبك، ألسنا نفعل ذات الشيء مع الوالدين و الإخوة في البيت؟ و لله المثل الأعلى، فكلما تقبلوا منا و ردوا ردا جميلا ارتحنا بل و فرحنا و الله شكرنا و حمدنا. فلا تجزع من البلاء و الله إنه نعم العطاء من رب السماء، و كن فرحا بما أنعم الله عليك، شاكرا…ذاكرا، فمهما طال عمرك ، و امتدت سنوات الحياة أمامك،  فأنت لا محالة ميت و عائد إلى ربك، جنة تنتظرك أم نار تلتهمك و ياليتها تلتهمك فتقضي عليك أبدا…هيهات هيهات.

 

Advertisements

Entry filed under: Islam et vie. Tags: .

البيان الرابع البركة و المال

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

Trackback this post  |  Subscribe to the comments via RSS Feed


الزهراء

مرحبا بكم

أجمل ما في حرية الانترنت أنها في غيبة الرقيب البشري .. لتعرف حصتك من النبل ونصيبك من الطهاره !!

لا يوجد المستحيل إلا في عقل من قال : ” مستحيل‼”

قادمون يا قدس

قادمون يا قدس

أحدث التدوينات

weblog
Please do not change this code for a perfect fonctionality of your counter weblog

%d مدونون معجبون بهذه: