قصيدة في مدح الرسول صلى الله عليه وسلم : الشاعر النصراني جاك شماس

3 يونيو 2011 at 1 h 11 min 2تعليقان


يممتُ ( طهَ ) المُرْسَلُ  الروحانـي *** ويُجلُّ (طـه) الشاعـرُ النصرانـي
يا خاتمَ الرسل الموشـح بالهـدى *** ورسـول نبـلٌ شامـخٍ  البنيـان
أَلْقَىَ عليكَ الوَحـيَ طهـرُ عقيـدةٍ *** نبويـةٍ همـرت بفيـض مـعـان
قوّضت كهف الجهل تغدق بالمنـى *** ونسفـت شـرك عبـادة الأوثـان
مهما أساء الغـرب فـي  إيلامـه *** لـم يـرق هـون للنبـي البانـي
لايحجب الغربـال نـور  شريعـة *** ويظـل نـورك طاهـراً روحانـي
ماذا أسطرفـي نبـوغ ( محمـد ) *** قـاد السفيـن بحكمـة وأمــان
ومآثر الإسلام في سفـر  الهـدى *** درب النجـاة و شعلـة  الفرقـان
أنا يا ( محمد) من سلالـة يعـرب *** أهـواك ديـن محـبـة وتـفـان
وأذود عنـك مولـهـاً ومتيـمـاً *** حتى ولو أجـزى بقطـع  لسانـي
أكبرت شأوك في فصيـح بلاغتـي *** وشغاف قلبـي مهجتـي  وبيانـي
وأرتل الأشعار فـي شمـم النـدى *** دين تجلّـى فـي شـذى الغفـران
وتسامـح يزهـو ببـرد  فضيلـة *** وشمائـل تشـدو بسيـب  أغـان
أغدقت للعـرب النصـارى  عـزة *** ومكانـة ترقـى لشـمِّ  مـعـان
وأنـرت دربـاً ناضـراً  برسالـة *** مسك الرسـول وخاتـم  الأديـان
وزرعت في قلب الرعيـة حكمـة *** شماء تنطق فـي نـدى الوجـدان
أودعت يمنك في حدائـق  مقلتـي *** و وشمت مجدك في شغاف جنـان
ونذرت روحـي للعروبـة هائمـاً *** بالضـاد والانجـيـل  والـقـرآن
ونقشت خلق (محمد)  بمشاعـري *** و درجت أرشف كوثـر  الرحمـن
وشتلت في دوح التآخـي أحرفـي *** أختال زهـواً فـي بنـي قحطـان
آخيت ( فاطمة) العروبة في دمـي *** وعفاف (مريم) في فـؤاد  كيانـي
عاودت نور ( محمـد )  بشريعـة *** تزهو شموخـاً فـي أجـل بيـان
رفلـت مبادئـه نضـار  رجاحـة *** وتعـطـرت بالـبـر والإيـمـان
والمجد يتبع خطـوة أنّـى  مشـى***  ويسيل شهداً فـي فـم  الأزمـان
ولئـن تغطـرس أجنبـي حـاقـدٌ *** كفقاعة الصابـون فـي الفنجـان
أنا ( مسلم ) لله أمري في  الدنـى *** ومفاخـر (بالمسلـم) المـعـوان
وإذا قرأتـم للـرسـول  تحـيـة *** فلتقـرؤوه تحـيـة  النصـرانـي
الله أكبر يـا رسـول فسـر  بنـا *** نحـو الشمـوخ وقبلـة الإيمـان
ويكَحَّل الأقصـى بـروح  مجاهـد *** والقدس تزهو فـي قـلاع  أمـان
أستصرخ (اليرموك) في ألق الوغى *** شمخت صموداً في رحى  الميـدان
وتربعت عرش البطولـة  والفـدى *** ونمت علـى شفـة وكـل لسـان
أودعت للعر ب الكمـاة  وصيتـي *** وغـداة حتفـي أذكـروا عنوانـي
إن تـاه عنوانـي فإنـي  شاعـر *** عشق النخيـل وسـورة الإنسـان
مهما مدحتـك يا(رسـول) فإنكـم *** فوق المديح وفـوق كـل  بيانـي
لن تفلـح الدنيـا بكسـر  عقيـدة *** والديـن يرفـل بـردة  الـقـرآن

 

Advertisements

Entry filed under: كيف ننتصر.

ملحدة…من بلاد التوحيد! من الأدب المترجم: المرأة و الأحدب

2 تعليقان Add your own

  • 1. Ali  |  15 يونيو 2011 عند 0 h 13 min

    اللهم صل على الحبيب المصطفى
    بارك الله فيك أختاه على هذه القصيدة الغراء فعلا شهد شاهد من أهلها

    رد
    • 2. الزهراء  |  18 يونيو 2011 عند 14 h 04 min

      اللهم صل على سيدنا محمد طب القلوب و شفائها
      ألف شكر و بارك الله فيكم

      رد

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

Trackback this post  |  Subscribe to the comments via RSS Feed


الزهراء

مرحبا بكم

أجمل ما في حرية الانترنت أنها في غيبة الرقيب البشري .. لتعرف حصتك من النبل ونصيبك من الطهاره !!

لا يوجد المستحيل إلا في عقل من قال : ” مستحيل‼”

قادمون يا قدس

قادمون يا قدس

أحدث التدوينات

weblog
Please do not change this code for a perfect fonctionality of your counter weblog

%d مدونون معجبون بهذه: