Archive for يوليو, 2011

تحية رمضان


شرفني ربي بأحلى أُخية، أهدتني أروع هدية، لرمضان أسمى تحية و ستبقى أختي غالية دوما علي، و ستظل بلادك سوريا على مر الزمان أبية، مقاومة عفيفة طاهرة نقية و لن تدنسها أياد صهيونية أو ساركوزية فرنسية تحمل من الدنية ما تنوء به الأنفس البشرية  من جرائم إنسانية.

 

تحية رمضان

فـز بالرضا و العفـو منه تعالى  *** و زد الفؤاد نزاهة و كمالا
و مر الخيال أن يــكون حـقيقة  *** إن الحقائق كن قبل خيالا
و انشط لدينك لا تكن متكاســلا ***فالدين يأبى أن نكون كسالى
و كذلك يأنف أن نعيش بمعزل***  نهوى الكلام و ننبذ الأعمالا
و الله يأمـرنا بـنـص كتـابـــــه ***  أن لا يناقض قولنا الأفعــالا
                      **    **      **
يا ،غافــــلا شعبان شـد رحالــه*** و البدر عـاد كما تراه هلالا
يا غافـــــلا عما يحــــاك لأجلـه*** أوما كفاك سفاهة و ضلالا
يا صاح لا تغـــررك دنيا كلـــما ***مال الخبيث تميل أنى مالا
سارع بتوبتك النصوح و لا تكن***متهاونا في أمرها مكســالا 
و اعلم بأنــك إن طلبت سعـادة *** بسوى الحنيف  فقد طلبت محالا
                    **      **      **
رمضان يا خير الشهور تحية *** تضفي عليك من الجلال جلالا
خذها يفوح عبيرها من مؤمن *** يبغي لك التعظيم و الإجلالا
رمضان عدت و هذه أوطاننا  *** عم الفساد بها و زاد و طالا
ضاعت مقاييس الفضيلة بيننا *** و تبدلت أحـــــــــــوالنا أوحالا
فالحر أصبح في البلاد مضيعا *** و النذل أمسى سيدا مفضالا
رمضان ها قد جئت تطرق بابنا*** و تريد منا أن نكون رجالا
و تريد منا أن نكون أعـــــــــزة ***  نأبى الهوان و نأنف الإذلالا
                        **      **      **
إن الصيام عـــــبادة ســـــــرية*** و الســــر أوسع ما يكون مجالا
ٌالصوم لي و أنا الذي أجزي بــه***صدق الحديث و صح عنه تعالى
بالصوم تنطبع النفوس على الوفا*** فيزيدها قــدســـــية و جـــمالا
(صومواتصحوا) قــــــالها خير الورى
                                  و كــــــــــذلـــك أوصى صحبــــه و الآلا
و الأمر بالمعروف ليس بمانع ***رزقا و لا بمقرب آجـــــــــــالا
                        **        **      **
اللــــــــه أكبر إن عـيني قد رأت  *** نـــورا بآفـــــــاق السما يتلالا
فلعله فجر الأخوة قد بــــــــــــدا  *** يحيي النفوس و يبعث الآمالا
و يميط عن هذي القلوب قناعها*** فتعود ترسل نــــورها إرســـالا
و تروح بالإسلام تكسر قيدها *** و تفـــــك عن أعناقها الأغلالا
و ترد للــــــــــدنيا عدالة أحمد *** و تعــــيد للإسلام تلك الحالا
و تعــــــــيد للإسلام دولته التي    ***تحمي الفقير و تنقذ البطالا
و تــــــــــرد كيد الغاصبين بلادنا *** و تذيقهم من بأسها الأهوالا

Advertisements

20 يوليو 2011 at 23 h 02 min أضف تعليق

لو عثرت بغلة في بغداد….


20 يوليو 2011 at 22 h 05 min أضف تعليق

عبر من حراسة الامتحانات : من راقب الناس مات هما


بدأت المسكينة الإمتحان بطريقة خاطئة، فعوض أن تركز قليلا قبيل توزيع الأسئلة فضلت أن تتحدث و تخبر المترشحين الأخرين عما حصل في أقسام أخرى و هذه بداية الهاوية…و الغريب أنها تحدثت عن مادة امتحان في قسم حرسته بنفسي و لم يحصل فيه ما كانت تحلف و تعظم أنه حصل من تسهيل النقل و الغش و …، قلت في نفسي: سبحان الله كذلك تفعل القنوات الفضائية التي توهم أبصارنا و تصب يوميا في آذاننا كذبا و زورا و بهتانا لا مثيل له. بعدها بقليل فهمت أنها رمبا تريدها رسالة تبعثها للحراس كي يرفقوا بالمترشحين…رافقها في رجائها مترشح و مترشحة فنظراتهم كانت تستجدي العطف و عطف الحارس الذي يراد غش بواح.

لما وضعنا ورقة الأسئلة في متناول الطلبة بدأت المسكينة تراقب غيرها في القسم عوض أن تغض بصرها عما قد يسوؤها…و قد ساءها فعلا ما رأت من انغماس غيرها و اجتهادهم في حل الأسئلة…و ساءها ما رأت من حولها و كان له أثر كبير إلى درجة أني لم أكن أتوقع أبدا أن تصلها. بدأت تتصرف و كأنها جنت، تضحك تارة و تتعصب تارة أخرى…طوت ورقة الأسئلة طيا و جعلتها آخر همها في امتحان يحضر له القاصي و الداني طيلة سنة كاملة!

            اتفقت و رفيقتي في الحراسة أن نزودها بجرعة من الثقة بالنفس، أقنعناها بأن الحاضرون المنغمسون في أوراقهم ليسوا كلهم بالضرورة يعرفون الإجابة بل يحاولون، مجرد المحاولة تستلزم أن ينكب المترشح على الورقة و كأنه ملم بكل ما جاء من أسئلة كما ترى، فليس لها مما ترى سوى الظاهر و المظاهر خداعة.

رغم كل المحاولات لم ننجح إلا في جعلها تعيد إخراج ورقة الأسئلة و تنظر إليها نظرة المستهتر لكن سرعان ما عادت إلى طبيعتها بالمراقبة…فتعذبت و تألمت كثيرا هرمت قبل أن يحين وقت الانصراف  فطلبت الانصراف قبل موعد الانصراف لكن منعت من الخروج قبل موعد الخروج الذي أصبح همها الوحيد بعد ما كان الامتحان هدفها المنشود و هرمنا و نحن نتألم معها.

و بمجرد انصرافها، تبعها العديد من الطلبة التي كانت تعتقد أنهم عثروا على ضالتهم في ورقة الأسئلة، لكن تفاجئنا أنها في الحقيقة كتبت أكثر مما كتبوا  و أجابت على بعض الأسئلة التي لم يحوموا هم حولها!

ذكرني حال الطالبة المسكينة بطالب حرسناه في مستوى آخر في سنوات مضت. دخل القسم و بدى الجد على ملامحه و ما إن بدأ الامتحان لم يرفع رأسه قط، يكتب دون كلل و لا ملل حتى أثار شفقة الحراس و إعجاب بعضهم و صار محل اهتمامهم و قد ولد من حيث لا يدري حالة من القلق لدى الطلبة الذين يراقبون بدل أن يعملوا. عندما بدأ جمع الطلبة الذين أنهوا الإجابة في الانصراف رفع رأسه و جمع أدواته و قدم ورقة الإجابة، ابتسم بأدب و تمنى للجميع النجاح و أنصرف.

و كانت المفاجأة‼

فتحت الأستاذة الورقة فاندهشت…و في نهاية الإمتحان اطلعنا على ما فيها:

ورقة فارغة تفنن هذا الطالب الذي كاد يفتن رفاق القسم بانهماكه في الإجابة و المترشح للامتحان المصيري في حياته في رسم قلب كبير و قد اخترقه سهم ‼

 

قد يكون الشخص الذي يثير دهشتك و يضيع وقتك في مراقبته و تحسس أخباره ظنا منك أنه الأفضل على الإطلاق عكس ما تتصور تماما…فمن راقب الناس مات هما.

 

 

 

14 يوليو 2011 at 23 h 39 min أضف تعليق

انتهى الدرس يا غبـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــي!‼


وصلني هذا الإيميل منذ يومين، و منذ يومين بالذات وجدت فيديو يتحدث عن بوادر ثورة في دولة قطر! و التي يلعب نظامها بالنار في البيت العربي و يكتب بالبند العريض على فضائيته:

ليبيا الشعب يصنع ثورته

و تدلنا سيميائية هذا العنوان على أن القناة تدافع عن نفسها و تجيب عن سؤال لم يطرحه عليها أحد ألا و هو من وراء الثورة في ليبيا بالذات؟ و هي بذلك تؤكد أمرا غير مؤكد.

 و كأن الشخصية التي يحذرنا منها الإيميل ولدت في الستينات أو السبعينات، برنار هنري ليفي من مواليد الأربعينات و هو صهيوني عالمي معروف جدا، نشيط جدا، تستضيفه القنوات العربية و الأجنبية للدعاية الصهيوأمريكية، و هو من زار غزة هاشم أثناء القصف الإجرامي على متن الدبابة الصهيونية ليقول للعالم أن الجيش الصهيوني لا يقتل أبرياء كما تسمعون من هنا و هناك بل هو في حالة دفاع عن النفس ضد منظمة إرهابية تدعى حماس.

فلماذا يا ترى، بعد أن اكتسحت الثورات كل مكان تقريبا من العالم العربي ( عدا الخليج طال عمركم ترى هاذي فتنة طائفية بدعم إيراني) يحاول البعض أن يكبحها و لو بإيميل ينشره العام و الخاص، تجده في المجموعات، المنتديات و في كل مكان يكتب به الضاد…يزعم أنه اكتشف القائد الحقيقي للثورات العربية؟؟؟ و كأن القائد فرد واحد؟؟؟

 

إلى حد الآن و في نظر الغرب قد أدت الثورات العربية ما عليها إذ أن النظام الديكتاتوري التونسي غير جُــبته، و النظام الهمجي المصري غير طاقيته، و النظام الليبي لا تزال العملية الجراحية فيه قيد الإنجاز، و اليمن السعيد تارة قريب من التغيير تارة بعيد….و الفريسة السورية وقعت بين فكي الذئب و هي الغنيمة الكبيرة التي كانت تترصدها الضباع المنافقة من بني جلدتها قبل ذئاب الغرب، فالمنافق أشد ما يكره أن يرى مستقيما يعارض أو حتى يلوح بالممانعة في حين يركع هو و يسجد آناء الليل و أطراف النهار للعدو الذي يذله و يذل شعبه.

يراد بالرسالة، و إن كان القائمون على نشرها من الشباب المسلم يجهلون المغزى منها بل يخدمون العدو أكثر من خدمة الصديق، أن تتوقف الثورات العربية، و كأني بالغرب يقول لنا:

نكتفي بهذا القدر من الثورات يا أغبياء عودوا من حيث جئتم!

 

يراد بالرسالة أن تكبح جماح الثورات كي لا تشتعل في بيوت الذين يساعدون على إضرامها و نقلها من جهة إلى أخرى.

يراد بالرسالة أن تتوقف الثورات التي بدأت تلهم بعض الشباب الغربي المناهض للعنصرية في الغرب و الحروب التي لا طائل منها في زمن الأزمة الاقتصادية العالمية.

 

يراد للشباب العربي أن يتوهم بأنه لا يستطيع القيام برفع إصبعه الصغيرة إذا لم تسمح له إسرائيل بذلك و بالتالي يقذفون الوهن في الشعب المصري الذي اكتشف اليوم حقيقة اللعبة.

يراد بالرسالة أن تعود باقي الشعوب العربية إلى سباتها العميق و خوفها من الصهاينة الذين لا يتركون مكانا إلا أشعلوا فيه نار فتنة، و يحدث ما قال الداعية عائض القرني ذات يوم من أيام قصف غزة هاشم :

” أخشى أن يأتي يوم يحاكموننا فيه إذا تفرجنا على الأخبار و نزلت دمعة من عيوننا تضامنا مع إخوتنا في فلسطين” و سنظل نخشى و نخشى إلا الله الذي هو أحق أن نخشى.

يراد بالرسالة أن هناك من الحكام العرب، عفوا الدمى الإستعمارية ما يخدم الغرب بقاؤه، فلا تزعجوه.

 فعوض أن تستغل الشعوب العربية الثورة و كل فرصة للانقضاض على أعداءها من مصاصي الدماء فإنها تستسلم لنظرية المؤامرة و تفقد الأمل و بالتالي العمل و كأن في العالم قوة أكبر من الله عز وجل الذي لا تخفى عليه خافية و الذي هو حقيق عليه نصر المؤمنين.

14 يوليو 2011 at 0 h 48 min أضف تعليق

لماذا الآن ؟؟؟؟


 

اكتشف القائد الحقيقي للثورات العربية بالصور‎ 

  
في محاولة لفهم ما يحدث في عالمنا العربي من ثوراتٍ متتاليةٍ
أو ما يسميه البعض بـ((ربيع البلاد العربية ))
نضع بين يديكم حقيقة الثورات العربية
ولكن لابد من معرفة السبب الحقيقي
والدافع لها 

إن الحديث عن (برنار هنري ليفي) يقف بنا بعيدا للتأمل
الى أين وصل بنا حالنا
ثورات دينوية قامت بهدف الحرية المزعومة
لا من أجل كلمة التوحيد (لا إله إلا الله محمد رسول الله )
كان عرابها ذلك الرجل الصهيوني
إن من يتابع أخباره وتصريحاته وكتاباته
يكتشف أنه ليس مفكرا وصحفيا عاديا يعيش بكسل وراء مكتبه المكيف
إنه رجل ميدان عرفته جبال أفغانستان/ و سهول السودان/ ومراعي دارفور
وجبال كردستان العراق/ والمستوطنات الصهيونية بتل أبيب/ و أخيرا مدن شرق ليبيا …
 حيث أنزل العلم الأخضر الذي اعتمدته القيادة الليبية
كردّة فعل على اتفاقيات كامب ديفيد سنة 1977م
ورفع علم الملكية السنوسية البائده 
 
 
 
مع أحمد شاه مسعود في أفغانستان 1998
 
 
  
مع عبدالرشيد دوستم في أفغانستان 1998
 
 
 
في البوسنة و الهرسك

 
 
في السودان
 
  
وحيثما مـرّ
تفجرت حروب أهلية/ وتقسيم/ وطائفية/ و مجازر مرعبة/ و خراب كبير
وجهده المبذول من اجل الترشح للرئاسة في اسرائيل
ولكن بعد أن ينهي المهمة التي يقوم عليها
ليمهد لإسرائيل جديدة/ وعرب جدد/ وشرق اوسط جديد
بمباركة امريكا وبريطانيا وفرنسا
نعم كلنا ضد معمر/ وحسني/ وبشار/ وعلي صالح/ وغيرهم
ممن كان مستعملا ومستخدما لخدمة امريكا
واخماد ثوراتهم ضد اسرائيل والتدخل الاجنبي في العراق وغيرها
إلا أن امريكا وجدت أن هؤلاء غير صالحين للعهد الجديد والشرق الاوسط الجديد
الذي تحدثت عنها السمراء كونداليزا رايس
 
 
 
 
 
في مصر تم تفعيل استخدام الفيسبوك
لأن الشاب المصري شديد التأثر بالتقنية وتم استخدام وائل غنيم للقيام بهذه المهمة
وهو من يقف في ميدان التحرير
وقال نعم كنت ادفع من جيبي الخاص لهذه الثورة
 
  
شاهدنا كيف اجتمع مع بعض القادة من الاخوان المسلمين
في مصر واجتمع بشباب الثورة
 
 
وبمثل ماكان نزوله في ميدان التحرير بالقاهرة
كانت بنغازي ليست بعيدة عنه

 
  
بل وصل به الأمر لإلقاء كلمة في بنغازي
وسط تجاهل تام من القنوات العربية التي تدعم الثورة
فلم نشاهده على القنوات الفضائية وأخص منها الجزيرة التي غطت ثورة مصر على مدار الساعة فما الهدف من تجاهل تلك القنوات ؟؟؟ 
 
 
 
 
وكذلك لقائه مع عبدالجليل في ليبيا
وهو وزير العدل السابق وقائد الحكومة الانتقالية
 
وها هو هنا يطلع على التخطيط والخرائط في ليبيا
مع القائد المنشق عن معمر وقائد الجيش في المجلس الانتقالي
والسؤال كيف سمح لهذا الشخص أن يصل إلى أن يطلع على سير العمليات
وأي نفوذ لديه وما الدور المستقبلي الذي ينتظره في حال سقطت تلك الأنظمة ؟
 
  
بل نجده يذهب بعيداً ليكون في الخطوط الأمامية
في قلب صحراء ليبيا فلم كل هذا العناء 
 
 
 
 
 
السؤال الذي يؤرق الجميع
لماذا غيبت القنوات الفضائية التي تدعم الثورات
حقيقة هذا الرجل وما حقيقة نفوذه على الشعبين المصري والليبي ؟؟
 
 
 
 
 
 
 
 

    

 
 
 

13 يوليو 2011 at 22 h 37 min أضف تعليق

دعاء و عبرة


ورد هذا الدعاء في حديث صحيح عن أنس بن مالك رضي الله عنه قال : قال النبي صلى الله عليه وسلم لفاطمة رضي الله عنها :
ما يمنعك أن تسمعي ما أوصيك به ، أو تقولي إذا أصبحت وإذا أمسيت : يا حي يا قيوم برحمتك أستغيث ، أصلح لي شأني كله ، ولا تكلني إلى نفسي طرفة عين
رواه النسائي في “السنن الكبرى” (6/147) وفي “عمل اليوم والليلة” (رق/46) ، والحاكم في “المستدرك” (1/730) ، والبيهقي في “الأسماء والصفات” (112) ، وغيرهم. ولفظه في بعض الروايات : ( أن تقولي إذا أصبحت وإذا أمسيت ) .

لما سمعت هذا الدعاء لأول مرة لم أتماك نفسي من الدهشة، سبحان ربي الذي خلقنا و يعلم ما في أنفسنا أوليس هو الله خالق كل شيء؟

“ولا تكلني إلى نفسي طرفة عين”

 

هذا المقطع بالذات يذكرني بما درسناه عن الخلايا اللمفاوية البيضاء و هي أنواع، و هي بمثابة الجيش الذي يدود عن الوطن. و لعل أهم الكريات البيضاء الكرية القاتلة، تدعى بالإنجليزية K إختصارا لـ:  killer

 

تقوم هذه الخلايا بالتجول عبر أنحاء الجسم، يأمرها الله عز وجل لها بالبحث عن الخلايا التي تنقسم انقساما رهيبا يضر الجسم البشري، و هذا المرض يدعى بالسرطان عافانا الله و إياكم و تقول الأبحاث أن الإنسان العادي يتعرض في اليوم الواحد لأكثر من ثلاث إلى أربع مرات للإصابة به لو لا حفظ الله العلي القدير و الذي يوحي للخلايا القاتلة  المدافعة عن جسمنا بأن هناك في مكان ما عمل ينتظرك فتقوم و بكل بسالة بتدمير الخلايا السرطانية قبل أن تتكاثر و لكن ماذا يحدث لو حصل ما يعيق عمل الخلايا القاتلة و لو لثانية من الزمن أو أقل من ذلك بإذن من  الله عز وجل طبعا، ماذا لو تركك الله عز وجل دون حفظ و لا رعاية في هذا الجانب الصغير من أمور حياتك؟

ستتكاثر الخلايا الضارة بحيث لا تتمكن القاتلة من فعل شيء فهي في ظرف ثوان معدودات يمكنها أن تنقسم إلى ما لا يعد و لا يحصى من الخلايا و بالتالي يصاب الجسم بأخطر و أخبث مرض يعاني منه الملايين من الناس حول العالم و تبقى حظوظ الشفاء قليلة إلا بلطف من الله و رحمة، و ما خفي فهو أعظم.

       سبحان الذي علمنا ما لا علم لنا و لا رب لنا سواه، نعم الإله هو سبحانه أستغفره و أتوب إليه.

 

13 يوليو 2011 at 0 h 15 min أضف تعليق

و انقسم السودان الحبيب يا عربان…


تمزق السودان بالأمس نصفان، و لم تهنأ الأمم المتحدة مع بني صهيون و الأمريكان و أصحاب الدرك الأسفل من المنافقين من العربان إلا و هم يباركون الفعلة الشنيعة، و كم كان مؤثرا تعانق الأحباب و الأهل و الأصحاب من أبناء البلد الواحد و الدم الواحد و هم يتبادلون كلمات الوداع و فوق رؤوسهم تحوم من كل دولة كافرة سرب من الغربان…هنيئا لكم فقد فقدت الأمة الإسلامية الربان، و لا أدري إن كنا نستطيع الاعتماد على قادة الدكتور طارق السويدان، و لولا رحمة الله الحنان المنان لقتلنا غصة اسمها تقسيم السودان أو ليس ربنا أحق بالعبادة من هذه الأوثان؟ مسلسلات و أغان؟ و أحلام خالية الوجدان فقد فرحت النفس بما سمعت الآذان ها هو ذا ابن رئيس دولة جنوب السودان يطلق عبادة الصلبان و يشهر إسلامه في الخرطوم عاصمة السودان فلتكن لكل مسلم مؤمن، حتى حين، سلوان و لكل منافق من الله و رسوله برهان .

 

12 يوليو 2011 at 0 h 38 min أضف تعليق

تدوينات أقدم


الزهراء

مرحبا بكم

أجمل ما في حرية الانترنت أنها في غيبة الرقيب البشري .. لتعرف حصتك من النبل ونصيبك من الطهاره !!

لا يوجد المستحيل إلا في عقل من قال : ” مستحيل‼”

قادمون يا قدس

قادمون يا قدس

أحدث التدوينات

weblog
Please do not change this code for a perfect fonctionality of your counter weblog